آخر تحديث:- منذ 29دقيقة
الإثنين 06 فبراير-شباط 2023

عضو مجلس القيادة ورئيس الوزراء يفتتحان توسعة محطة مأرب الغازية بـ 126 ميجا فولت

الثلاثاء 27 سبتمبر-أيلول 2022 الساعة 07 مساءً / مأرب ـ سبأنت :

 

افتتح عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة، ودولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، مشروع توسعة محطة مأرب التحويلية للطاقة الغازية (132/ 133/ 11 ك.ف) ومحطات تصريف الطاقة (المرحلة الأولى)، بقدرة 126 ميجا فولت، واستغناء محافظة مأرب من اليوم عن الطاقة المشتراة.

وعقب قص الشريط طاف عضو مجلس القيادة ورئيس الوزراء، بالمحطة واستمعا إلى شرح من مدير عام كهرباء مأرب عبدالهادي الشبواني ونائبه المهندس محمد دغيش، عن عمل المحطة التي تغذي محافظة مأرب بالطاقة الغازية، والأعمال التي تضمنتها المرحلة الأولى من عملية التوسعة والتي بلغت كلفتها 18 مليون دولار، لترتفع قدرة المحطة إلى 176 ميجا فولت.

وأشار الشبواني ودغيش إلى أن المحافظة تشهد منذ سنوات ارتفاعا مستمرا في الاحتياجات للطاقة الكهربائية جراء النزوح الكبير إليها والمستمر إلى اليوم، إلى جانب الانتعاش التجاري والصناعي والمعماري فيها، حتى وصل الاحتياج إلى 120 ميجا.

ولفتا إلى أن المحطة الآن أصبح لديها فائضا بالطاقة عن الاحتياج الحالي قدره 56 ميجا فولت، وهذا يمكن من استيعاب التوسع في احتياجات النازحين والمستثمرين، ويشجع الانتعاش التجاري والعمراني والاستثماري في المحافظة، كما ستوفر المحطة حاليا على خزينة الدولة نحو 5 ملايين دولار شهريا كانت تصرف لشراء الطاقة من الشركات الخاصة، وتحويلها لصالح التنمية.

معربين عن شكرهم للجهود والدعم الكبيرين اللذين بذلهما عضو مجلس القيادة اللواء سلطان العرادة ودعم دولة رئيس الوزراء لإنشاء هذا المشروع الاستراتيجي الذي يعد من أكبر المشاريع في اليمن، حتى تم إنجاز إنشاء المحطة وتشغيلها ثم إنجاز المرحلة الأولى من التوسعة رغم الأوضاع الاستثنائية والصعبة والتحديات التي تواجهها المحافظة واليمن.

وقد أشادا عضو مجلس القيادة الرئاسي ودولة رئيس الوزراء بالجهود التي بذلتها قيادة الكهرباء بالمحافظة والمهندسون والعاملون فيها ودعم وزير الكهرباء حتى تم إنجاز هذا المشروع الاستراتيجي.. وشددا على أهمية إصلاح شبكات التوزيع القديمة والمتهالكة ومنظومة تركيب العدادات للمستهلكين وتحصيل قيمة استهلاك التيار الكهربائي.

رافقهما خلال الزيارة أمين عام رئاسة الوزراء مطيع دماج، ووزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح ووزير التربية والتعليم طارق العكبري.

كلمات دالّة