آخر تحديث:- منذ 04دقيقة
الثلاثاء 29 نوفمبر-تشرين الثاني 2022

الفرقة الموسيقية العسكرية وفرق كشافة تجوب شوارع مأرب احتفاء بثورة 26 سبتمبر

السبت 24 سبتمبر-أيلول 2022 الساعة 07 مساءً / مأرب ـ سبأنت

شاركت الفرقة الموسيقية العسكرية أفراح اليمنيين واحتفالاتهم بالعيد الوطني الـ60 لثورة 26 سبتمبر الخالدة والـ 59 لثورة 14 أكتوبر المجيدة عكست التلاحم الكبير بين القوات المسلحة والشعب وعظمة الثورة في نفوسهم والمبادئ والقيم التي حملتها والمكاسب التي حققتها للشعب اليمني وإيمانهم العميق بالدفاع عنها ومكتسباتها والوفاء للدماء الزكية التي قدمها الأحرار من أجل تحقيق هذه الثورة العظيمة وصناعة فجر جديد للشعب اليمني.

حيث جابت الفرقة الموسيقية العسكرية ومعها عشرة أفواج من الفرق الكشفية من مدارس المحافظة وفوج للقيادات الكشفية في عدد من المحافظات حاملة الأعلام الوطنية، عددا من شوارع مدينة مأرب عاصمة المحافظة، وعزفت الأغاني والأناشيد الوطنية والفرائحية بهذه المناسبة العطرة التي ألهبت مشاعر المواطنين الذين اصطفوا على جوانب الشوارع للترحيب بالفرق الموسيقية والكشفية ناثرين عليها الفل، ومتفاعلين معها بترديد الأناشيد والأغاني الوطنية الفرائحية التي تعزفها الآلات الموسيقية.

وأعرب المواطنون عن فرحتهم بهذه المناسبة العظيمة وتمسكهم بمبادئ هذه الثورة التي خلصت الشعب اليمني من ظلمات حكم إمامي سلالي وجعل الشعب يرزح في وحل الجهل والظلم والتخلف والفقر والجوع،والعزلةعن العالم.. مؤكدين أن عودة مخلفات الإمامة المتمثلة في مليشيا الحوثي السلالية التابعة لإيران، وجرائمها تجاه الشعب اليمني خلال السنوات السبع الماضية ومازالت، جعلت أجيال ثورة 26 سبتمبر يدركون مدى عظمة هذه الثورة وقيمتها الإنسانية للشعب اليمني والتي مثلت روحا بعثت في الشعب الحياة والكرامة والعزة والتنمية والعلم والنور.

مجددين العهد على الوفاء للأحرار الثوار واستمرارهم على النهج للدفاع عن الثورة ومكتسباتها واستكمال تحقيق أهدافها وفي مقدمتها القضاء على مخلفات الإمامة وتكريس النظام الجمهوري العادل، مهما كانت التضحيات وعدم السماح لمليشيا الحوثي الانقلابية لتنفيذ مشروعها السلالي ومحو كل ما يمت بصلة لثورة 26 سبتمبر وتدمير مكتسباتها وإعادة الشعب إلى الوراء وعهد العبودية والظلم والجهل والفقر والمرض.

وكان في استقبال الفرق الموسيقية والكشفية في محطتها الأخيرة بشارع صرواح كل من وزير الشباب والرياضة نائف البكري ووكيل محافظة مأرب علي الفاطمي، ورئيس دائرة التوجيه المعنوي العميد الركن أحمد الأشول، حيث قدمت الفرق الكشفية عددا من اللوحات الكرنفالية المعبرة عن المناسبة العظيمة والأفراح فيها فيما استمرت الفرق الموسيقية بعزفها السنفواني للعديد من المقطوعات الفرائحية والوطنية.

وقد أشاد وزير الشباب والرياضة بجهود قيادة السلطة المحلية لمحافظة مأرب في التنظيم الرائع لفعاليات الاحتفاء بأعياد ثورتي 26سبتمبر و14أكتوبر الخالدتين .. معبراً عن إعجابه بالعرض الكرنفالي الكبير وبالأداء الرائع لفرق الكشافة المدرسية وقياداتها من مختلف المحافظات والعزف الموسيقي للفرقة الموسيقية التي رسمت الفرحة والبسمة في وجوه الجماهير وألهبت مشاعرهم الوطنية.

كلمات دالّة