آخر تحديث:- منذ 18دقيقة
الثلاثاء 28 يونيو-حزيران 2022

الإرياني يلتقي قيادات الإعلام الرسمي بمحافظة مأرب وعدد من المحافظات

الجمعة 26 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 05 مساءً / مأرب - سبأنت

التقى معمر الإرياني وزير الإعلام والثقافة والسياحة، في مدينة مأرب، بمدراء مكاتب الإعلام ووكالة الأنباء اليمنية (سبأ) وقيادة دائرة التوجيه المعنوي، والمركز الإعلامي للقوات المسلحة، ومؤسسة الثورة، والإذاعات المحلية في محافظات مأرب، وأمانة العاصمة، والجوف، وذمار، والمحويت.

ونقل الإرياني تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، للعاملين في حقل الإعلام واهتمامه وتقديره لجهودهم الكبيرة في مواجهة مليشيات الحوثي الإرهابية الإيرانية، وتوجيهاته المستمرة للحكومة بدعم الإعلام باعتباره رأس حربة في صناعة وتوجيه الرأي العام وحماية المجتمع وتحصينه من الأفكار الهدامة.

وخلال الاجتماع الذي حضره وكيلا الوزارة عبدالباسط القاعدي، وأحمد ربيع، ورئيس المكتب الفني بمحافظة مأرب الدكتور علي الجبل، أكد الوزير على أهمية دور الإعلام في مواجهة مليشيا التمرد والانقلاب الحوثية، وتعزيز الوعي المجتمعي بخطورة مشروعها العنصري والطائفي، وتشكيل الرأي العام المناهض لجرائم وانتهاكات المليشيات الإيرانية الإجرامية بحق اليمنيين.

وشدد الإرياني، على ضرورة حشد كافة القدرات والإمكانيات المتاحة لدعم الجبهة الإعلامية، والعمل بروح الفريق الواحد لتعزيز اللحمة الوطنية بين مختلف المكونات الوطنية، وتوحيد الخطاب الإعلامي وفق رؤية وطنية موحدة لإسناد المعركة الوطنية التي يخوضها أبطال الجيش والمقاومة في كافة ميادين البطولة والشرف، وإبراز بطولاتهم وتضحياتهم.

وتطرق الإرياني، إلى أهمية توحيد الخطاب الإعلامي الوطني خلف الشرعية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، لاستعادة الوطن من براثن الإمامة.. داعياً إلى استشعار المسؤولية التاريخية في هذه المرحلة الفارقة.. مثمناً جهود مكاتب الإعلام وفروع وكالة (سبأ) بالمحافظات ودائرة التوجيه المعنوي والإذاعات المحلية.. داعياً إلى مضاعفة الجهود وتطوير الخطاب الإعلامي الوطني بما يواكب معركة استعادة الدولة.

وحيا الوزير الإرياني، رجال العمل الإعلامي الميداني المرافق للجيش والمقاومة الشعبية، وكل متصدري معركة تعرية الإمامة ومناهضة المشروع الإيراني.. مؤكداً أن اليمن ستنتصر برجالها المخلصين لتاريخها وهويتها.

وأشاد وزير الإعلام، بالمواقف الأخوية الصادقة لتحالف دعم الشرعية بقيادة الأشقاء في المملكة العربية السعودية تجاه إخوانهم اليمنيين، ومساندتهم في مختلف المراحل والظروف.. منوهاً بالدعم الكبير واللامحدود الذي يقدمونه في كافة المجالات وفي مقدمتها المجال الإعلامي، والذي مكن وزارة الإعلام ومؤسساتها المختلفة من القيام بواجباتها في مواجهة المليشيا والتصدي لشائعاتها وتفنيد أكاذيبها.

وأكد الوزير الإرياني، أن المواقف الصادقة والتضحيات العظيمة التي يقدمها الأشقاء في مواجهة المشروع الفارسي، وإفشال مخططاته التوسعية التي تستهدف الهوية العربية، وتزعزع أمن واستقرار المنطقة، ستسجل في صفحات التاريخ المشرقة، وسيتذكرها اليمنيون بكل فخر واعتزاز لأجيال متعاقبة.

كلمات دالّة

مأرب