آخر تحديث:- منذ 32دقيقة
الثلاثاء 17 مايو 2022

مدير مؤسسة الكهرباء: لدينا خطة تواكب النهضة المتسارعة في المحافظة ولمدة 20 سنة
كهرباء مأرب.. جهود مضاعفة تواكب النمو المتسارع

الإثنين 22 يناير-كانون الثاني 2018 الساعة 08 مساءً / مأرب - تقرير خاص: سعيد الصوفي

تجري أعمال التغيير والاصلاح في منظومة الشبكة الكهربائية في مختلف المواقع بمديريات محافظة مارب، بسعي حثيث وجهود دؤبة بناء على دراسة ميدانية تنفذها لجنة فنية بهدف ربط محطة الكهرباء الرئيسية بالمحافظة بالمحطة الغازية خلال الفترة القادمة.

يقول عبدالهادي الشبواني - مدير عام مؤسسة الكهرباء بالمحافظة في تصريح لموقع "محافظة مأرب": انجزنا مرحلتين من أعمال التغيير في الشبكة وتحديثها، ونحن الآن بصدد استكمال مشروع ربط المحطة الرئيسية بالمحافظة بالمحطة الغازية.

وتتضمن أعمال المرحلة الثالثة ربط الاسلاك بالأبراج، بحسب الشبواني، متوقعاً ان تستغرق هذه المرحلة قرابة ثلاثة أشهر.
وتقدر الطاقة الإنتاجية للمحطة الرئيسية بنحو 50 ميجاوات ستغذي معظم مديريات المحافظة في مرحلتها الأولى، والعمل يجري حالياً لإنشاء محولين كهربائيين بقدرة 80 ميجاوات ستضاف الى الطاقة الحالية.

 

• 11 محطة تحويلية و80 ميجاوات طاقة إضافية
وتتضمن المرحلة الثانية أعمال التوسعة للمحطة الرئيسية وانشاء 11 محطة تحويلية تشمل كافة مديريات مارب وبنسبة تغطية 100%.
وأشار الشبواني الى أن الطاقة الحالية المشتراه بقدرة 37 ميجاوات سيتم الاستغناء عنها مستقبلا.
وتتضمن خطة مؤسسة الكهرباء بمارب للعام 2018 استكمال ربط المحطة الكهربائية بمارب بالمحطة الغازية، يليها أعمال التوسعة للمحطة بإضافة 80 ميجاوات الى الطاقة الحالية.
وتعد هذه المشاريع من أولويات المؤسسة - حسب حديث مديرها العام - الى جانب مرحلة تغيير وتحسين الشبكة كاملة.

 

• المديريات وربطها بالتيار
ولفت الشبواني الى أن المديريات سيكون لها محطات تحويلية وهي مدرجة ضمن أعمال التوسعة الجديدة، مشيراً إلى أن المديريات الجنوبية وهي "رحبة والماهلية وجبل مراد والعبيدية والجوبة وحريب: سيكون لها محطات تحويلية بقدرة 25 ميجاوات، ومحطة تحويلية أخرى لمديريات "الجدعان ومجزر ومدغل ورضوان" ومحطة تحويلية لمديريات "المدينة وصرواح و محطة لمديرية الوادي"، وسيتم ربطها جميعا بالمحطة الرئيسية وتغذيتها بالكامل من المحطة الرئيسية بالمحافظة.
وتجري اللجنة الفنية لدراسة الشبكة استكمال أعمالها منذ قرابة شهرين، حيث استكملت الدراسة 9 مديريات ولم يتبقى لها سوى مديريتي المدينة والوادي.
وأضاف الشبواني في حديثه لموقع "محافظة مأرب" إن لجنة المسح بصدد استكمال أعمالها بإعداد وثيقة المناقصة ومن ثم تسليمها للسلطة المحلية بالمحافظة.

 

• زيادة الطلب
وتحدث مدير كهرباء مأرب عن تزايد الاحتياج للتيار الكهربائي بالمحافظة، وعزا ذلك إلى احتضان مارب للكثافة السكانية النازحة من مختلف المحافظات الى مارب الى جانب الأعداد الكبيرة الوافدة إليها لغرض البحث عن فرص العمل بعد ان تحولت المحافظة الى مدينة حاضنة لكل اليمنيين، في المقابل تواترت أعمال البناء والتنمية في ظل الأمن والاستقرار الذي تشهده مارب.

وشهدت الأعمال التجارية والانشائية في المدينة ازدهاراً كبيراً، وتزايدت الورش الصناعية والانتاجية والمطاعم والمحلات التجارية والأسواق، مما أدى الى تزايد نسبة الاستهلاك للتيار الكهربائي، الأمر الذي شكل ضغطا وعبئاً على مؤسسة الكهرباء خلال العامين الماضيين.
وتقدر احصائية غير رسمية عدد النازحين في محافظة مارب قرابة مليون ونصف المليون نازح.
وتلبية لاحتياجات هذه الكثافة السكانية قال الشبواني، إن مؤسسة كهرباء مارب تعمل على مضاعفة الجهود لإنجاز مشروع الربط الكهربائي بالمحطة الغازية قبل دخول فصل الصيف للتخلص من مشكلة العجز في التيار الكهربائي.

 

• نهضة عمرانية
وتشهد محافظة مارب نهضة تنموية وعمرانية كبيرة، الأمر الذي يتطلب طاقة كهربائية أكبر من الطاقة الحالية، حيث قال مدير كهرباء مارب "نحن مقبلون على مشاريع كبيرة في المحافظة ومنها المطار والجامعة والمدينة الصناعية والجامعة والمشاريع السكنية والأسواق التجارية".

وأضاف "نحن في قطاع الكهرباء وضعنا خطة تواكب هذا التوجه والتطور المتسارع الذي تشهده المحافظة لتوفير 120 ميجاوات لتغطي الاحتياج للتيار الكهربائي ولمدة تصل الى 20 سنة قادمة".

 

• ترشيد الاستهلاك
ودعا الشبواني جميع المواطنين في محافظة مارب الى ضرورة ترشيد الاستهلاك للتيار الكهربائي والكف عن العبث بالتيار لما من شأنه توفير الطاقة لسد العجز والحد من نسبة الفاقد من التيار الكهربائي الذي وصل الى ما نسبته 40 % بسبب الربط العشوائي .
ومن خلال الدراسة المسحية التي تقوم بها اللجنة الفنية أشار إلى أنه "سيتم القضاء على أعمال الربط العشوائي ومن ثم سنتمكن من استعادة الفاقد من التيار الكهربائي".

 

• تسديد الفواتير
وطالب مدير عام مؤسسة الكهرباء المواطنين بتسديد ما عليهم من فواتير الكهرباء مؤكدا ان نسبة التسديد بلغت 80 % داخل المدينة أما في ضواحي المدينة نقوم بحملات تفتيش ومسح بخصوص تركيب العدادات، والزام المواطنين بضرورة التسديد بالتنسيق مع عقال الحارات والجهات الأمنية، محذراً من أنه من سيتخلف عن عملية تسديد فواتير الكهرباء سيتم القيام بفصل التيار عنه.
وقال "هناك تجاوب من المواطنين ولو بدأ بشكل نسبي لتسديد الفواتير"، مؤكدا ان نسبة التسديد في المديريات وضواحي المدينة بلغت نحو 70 %.
ومع بدء التشغيل بعد الربط بالمحطة الغازية لفت الشبواني إلى أنه ستتخذ مؤسسة الكهرباء "إجراءات صارمة تجاه من يتخلف عن التسديد أولا بأول ومنها فصل التيار مباشرة".
وأكد "أن ثمة أوامر من قبل السلطة المحلية بالمحافظة تطالب بإلزام جميع المناطق بالتسديد وأي منطقة تتخلف يتم فصل الخدمة عنها".

 

• تذليل الصعوبات
و ختام حديثه أشاد مدير مؤسسة كهرباء مارب بدور الشيخ سلطان العرادة محافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي بالدعم الذي يقدمه لمؤسسة الكهرباء.
وقال "لقد أعطانا دفعة قوية لتحريك كل هذه المشاريع لكي تسير أعمال تنفيذها وفق ماخطط له"، متقدماً بالشكر والتقدير للمحافظ على تعاونه ودعمه المتواصل في سبيل تذليل الصعوبات ومعالجة الاشكاليات التي تواجهها مؤسسةة الكهرباء.

 

كلمات دالّة

#مأرب