آخر تحديث:- منذ 37دقيقة
الثلاثاء 26 أكتوبر-تشرين الأول 2021

بدء ورشة عمل لمناقشة البحوث والدراسات لتطوير القطاع الزراعي بمأرب

الإثنين 27 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 06 مساءً / مأرب - سبأنت

بدأت بمحافظة مأرب، اليوم، ورشة عمل فنية لمناقشة البحوث والدراسات لتطوير القطاع الزراعي بالمحافظة والتي تنظمها محطة البحوث الزراعية للهضبة الشرقية (مأرب-الجوف) تحت شعار (من أجل تنمية زراعية مستدامة تعالج الوضع الاقتصادي وتحسن مستوى الأمن الغذائي).

وفي افتتاح الورشة أشار وكيل المحافظة الدكتور عبدربه مفتاح، إلى تزامن عقد هذه الورشة مع احتفالات الشعب اليمني بالعيد الوطني الـ59 لثورة الـ26 من سبتمبر المجيدة، والتي جسد أحد أهدافها القضاء على الفقر والجوع.. لافتا إلى أن توفير الأمن الغذائي والعمل على زيادة الإنتاج منه واحد من أهم الملفات الاستراتيجية على مستوى الحكومة وقيادة السلطة المحلية.. مؤكداً أن محافظة مأرب تعتبر واحدة من سلات اليمن الزراعية، ووجود محطة بحثية في المجال الزراعي لتطوير هذا القطاع في المحافظة.

ونوه الوكيل مفتاح، إلى أن المحافظة استقبلت خلال السنوات الماضية منذ انقلاب مليشيا الحوثي المدعومة من إيران وشنها الحرب على الشعب اليمني، أعدادا كبيرة من النازحين واحتوت أكثر من 65 في المائة من النازحين في الجمهورية.. مشيراً إلى أنه وخلال هذه السنوات لعب القطاع الزراعي في المحافظة دوراً حيويا ًومهماً في توفير فرص عمل مؤقتة لأعداد كبيرة من النازحين إلى جانب توفير الكثير من الأغذية بمختلف أنواعها.. مؤكداً أهمية الحاجة لتوسعة الرقعة الزراعية في المحافظة وتحسين جودة الإنتاج الزراعي من خلال زيادة إنتاج البذور المحسنة وتوزيعها على المزارعين.. متمنيا أن تعكس مخرجات الورشة دراسات تعزز من دور القطاع الزراعي وتوسع رقعته وتحسين إنتاجيته.. مؤكدا دعم السلطة المحلية لكافة البرامج والأعمال الهادفة إلى تطوير هذا القطاع الحيوي.

وكان مدير عام محطة البحوث الزراعية المهندس قائد أبو أصبع قد استعرض في كلمته الهدف من إقامة هذه الورشة الفنية التي تنظم بشكل سنوي مع بداية كل موسم زراعي جديد.. مشيرا إلى أن الورشة ستناقش على مدى يومين البحوث والدراسات التي نفذت خلال الموسم 2020م-2021م ، والبرنامج البحثي والارشادي للموسم الزراعي 2021م2022م ، وإقرارها.

ونوه أبو أصبع إلى أن المحطة تسعى خلال الموسم الزراعي الجديد الذي بدأ في سبتمبر الجاري، إلى إنتاج 15 طنا من بذور القمح لعدد 5 أصناف تم اختبارها ونشرها من قبل المحطة في المواسم الزراعية السابقة، بحيث يتم توزيع البذور على المزارعين في الموسم الزراعي المقبل بما يسهم في تحقيق زيادة الإنتاج من القمح والبذور المحسنة.

من جانبه استعرض المهندس عبدالناصر المقطري التقرير الفني الذي تضمن نتائج مجمل البحوث والدراسات التي نفذت خلال الموسم الزراعي الماضي وعددها تسعة بحوث.. مشيرا إلى أن البرنامج البحثي للموسم الحالي يتضمن ثمانية بحوث زراعية وإرشادية موزعة على مجالات زراعية عدة.

كلمات دالّة

مأرب