آخر تحديث:- منذ 10دقيقة
الأحد 24 أكتوبر-تشرين الأول 2021

تشييع رسمي وشعبي مهيب لجثمان فقيد الوطن الشيخ علي القبلي نمران بمأرب

الأحد 15 أغسطس-آب 2021 الساعة 06 مساءً / مأرب

شهدت محافظة مأرب اليوم، موكب تشييع مهيب رسمي وشعبي لجثمان فقيد الوطن الشيخ علي القبلي نمران عضو مجلس الشورى الأسبق وأحد كبار مشايخ مراد، الذي وافاه الأجل في العاصمة المصرية القاهرة بعد صراع طويل مع المرض، حيث ووري الثرى في مسقط رأسه في منطقة يعرة مديرية الجوبة عقب الصلاة عليه في الساحة المجاورة للقرية.

وتقدم موكب التشييع لجثمان الفقيد في مسقط رأسه بمنطقة يعرة مديرية الجوبة، محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة ووكيل وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود، ووكيل وزارة الإعلام أحمد ربيع، ووكلاء محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، وعبدالله الباكري، ومحمد علي المعوضي ووكيل محافظة شبوة محمد أحمد الفاطمي، وقيادات مدنية وعسكرية ومشايخ مأرب والمحافظات المجاورة الذين توافدوا للمشاركة في التشييع.

وخلال موكب التشييع أشاد المشيعون بمناقب الفقيد وأدواره البطولية والوطنية، حيث كان رمزا من رموز الوطن وجمهوريا من الطراز الأول واشترك منذ نعومة أظافره في مساندة ودعم ثورة 26 سبتمبر والدفاع عنها، واستمر طوال حياته مناضلاً في سبيل ترسيخ الدولة اليمنية والوحدة والحفاظ على مكتسباتها، ومتمسكا بالشرعية الدستورية والدفاع عنها وتقديمه التضحيات الجسام من أبناء قبيلته ومن فلذات كبده في سبيل ذلك ومقاومة الانقلاب والتمدد الحوثي المدعوم من إيران.

وأشار المشيعون إلى أدوار الفقيد علي القبلي نمران الاجتماعية، عمل من خلال موقعه كشيخ وشخصية اجتماعية بارزة على مستوى قبيلة مراد ومحافظة مأرب والوطن، ومثل نموذجاً في مساعي إصلاح ذات البين، وحل المشكلات ووأد الفتن قبل نشوبها بحكمة وصبر وتفان.

وأكدوا أن برحيله فقد الوطن رمزا من رموزه القبلية ، وواحدا من رجالاته المخلصين ، وقائدا يتسم بالإقدام والشجاعة والحكمة والشهامة والكرم ودماثة الأخلاق، في مرحلة استثنائية يمر بها الوطن في وجه أعداء الجمهورية من أحفاد الإمامة وبدعم إيراني لا يتوقف خطره على اليمن فحسب وإنما على دول الجوار والمنطقة.

 

كلمات دالّة

مأرب