آخر تحديث:- منذ 53دقيقة
الأحد 14 إبريل-نيسان 2024

تدشين المخيمات والمراكز الصيفية بمأرب تضم 25 ألف طالب وطالبة

الجمعة 19 مايو 2023 الساعة 04 مساءً / مأرب

 

دشن الخميس، وكيل محافظة مأرب للشؤون الإدارية عبدالله أحمد الباكري ومعه رئيس اللجنة الإشرافية للمخيمات والمراكز الصيفية بالمحافظة الدكتور علي سيف الرمال ومدير عام مديرية المدينة محمد صالح فرحان، فعاليات المخيمات والمراكز الصيفية في مركز المحافظة والمديريات والبالغة 162 مخيما ومركزا صيفيا للبنين والبنات تضم 25 ألف طالب وطالبة.

وخلال التدشين طاف الوكيل الباكري ومرافقيه بعدد من المراكز الصيفية للبنين والبنات واطلع على خطة البرامج والأنشطة التي ستنفذ في المخيمات والمراكز الصيفية في جوانبها التعليمية، وصقل المواهب وبناء القدرات والشخصيات، وجوانب الترفيه والدعم النفسي، والتدريب والتأهيل في مهن ومشغولات يدوية للفتيات.

 وتتوزع الخطة على أنشطة تعليمية في العلوم الشرعية والأدبية والثقافية والعلوم التطبيقية والرياضيات والتاريخ واللغات، وأنشطة ألعاب رياضية وترفيهية ، والفنون المختلفة من رسم وإنشاد وأدب ومسابقات مختلفة، وبرامج دعم نفسي، واكتشاف مواهب، وأنشطة تدريبية في مجالات الخياطة وصناعة المعجنات والبخور والنقش والحناء.

واستمع إلى شرح من رئيس اللجنة الإشرافية وأعضائها إلى شرح عن الجوانب التنظيمية للمخيمات والمراكز الصيفية التي تهدف غرس وتعزيز العديد من القيم التي تبني شخصيتهم وتعدهم لبناء وطنهم وخدمة مجتمعهم، وفي مقدمتها الولاء للوطن وثورة 26 سبتمبر ومنجزاتها العظيمة، وسمو أهدافها ومقاصدها لبناء الإنسان وكرامته وتمكينه من بناء وطنه،

كما تهدف إلى غرس قيم التسامح والتعايش وروح التعاون والمبادرات المجتمعية، والقيم الإسلامية السمحاء القائمة على الوسطية والاعتدال لتحصين عقولهم من الأفكار الدينية المتطرفة والطائفية التي تبثها الجماعات الإرهابية لجرفهم نحو مشاريع وأعمال هدامة لوطنهم ومجتمعهم.

وتهدف أيضا إلى تنمية قدراتهم وإكسابهم مهارات ومهن وحرف وتبادل الخبرات، وتقديم مواهبهم وإبداعاتهم لاكتشافها وتوجيههم لكيفية تطويرها، وتقديم دعم نفسي للأطفال خاصة أن أغلبهم من النازحين والأيتام الذين استشهد ذووهم وهم يدافعون عن الوطن والجمهورية، فضلا عن تقديم برامج تعليمية تقوية للطلاب والطالبات في عدد من المواد الدراسية لتعويضهم عن نقص في التحصيل أو الفهم خلال العام الدراسي.

وخلال جولاته الميدانية في المراكز أشاد الوكيل الباكري بحسن التنظيم ومستوى الإعداد لمحتوى البرامج والأنشطة الهادفة.. وحث المشاركين في المخيمات والطلاب على الاستفادة من هذه البرامج في تطوير قدراتهم واكتساب العلوم والمعارف والمهارات التي تنمي قدراتهم التعليمية والعلمية ومهاراتهم وإبداعاتهم التي تعزز من ولائهم الوطني والقيم النبيلة التي تبني شخصيتهم ومعارفهم وتساعدهم في تحديد أهدافهم ودورهم في خدمة أسرهم ومجتمعهم ووطنهم، وشحذ هممهم لمزيد من التنافس الإبداعي الخلاق سواء في التحصيل العلمي أو التوسع المعرفي أو التعريف بمواهبهم وصقلها، أو في اكتساب مهن وحرف تساعدهم في تحسين مستواهم الاقتصادي.

كما دعا أولياء الأمور للدفع بأبنائهم نحو المراكز والمخيمات الصيفية لشغل أوقات فراغم خلال العطلة الصيفية بالبرامج والأنشطة المفيدة لهم ولأسرهم ومجتمعهم.

كلمات دالّة