آخر تحديث:- منذ 07دقيقة
الإثنين 15 إبريل-نيسان 2024

تدشين مشروع المساعدة التكاملية المستدامة للمناطق شديدة الخطورة بمأرب والجوف

الخميس 22 فبراير-شباط 2024 الساعة 07 مساءً / مأرب

دشن وكيل محافظة مأرب للشؤون الإدارية عبدالله الباكري، اليوم، مشروع المساعدة التكاملية والمستدامة لتلبية الاحتياجات في المناطق شديدة الخطورة والمحرومة بمحافظتي مأرب والجوف. 

 تنفذ المشروع جمعية الوصول الإنساني للشراكة والتنمية بالتعاون مع مكتبي الصحة في المحافظتين بدعم من صندوق التمويل الإنساني.

وجرى خلال التدشين، افتتاح دورة تدريبية لـ60 عاملاً وعاملة صحية من مقدمي الرعاية الصحية حول حزمة الحد الأدنى من خدمات الرعاية الصحية، والوقاية والسيطرة على العدوى، ومواجهة الفاشيات وإدارة الحالة، وتستمر ستة أيام.

وحث الوكيل الباكري على ضرورة تضافر الجهود بين الجهات الرسمية والشركاء المحليين والإقليميين والدوليين من أجل الارتقاء بالوضع الصحي في المحافظتين والذي يواجه تحديات كبيرة..

مشيدا بالجهود التي يبذلها القطاع الصحي بمحافظة مأرب وتحقيقه إنجازات جيدة في التطوير من قدراته وخدماته والتغطية الجغرافية لتلبية أكبر قدر ممكن من الاحتياجات للأعداد الكبيرة من النازحين والمجتمع المضيف.

من جانبهم أكد مدراء مكتبي الصحة بمحافظتي مأرب والجوف الدكتور أحمد العبادي، وأحمد جزيلان، وأمين عام جمعية الوصول الإنساني الدكتور عبدالواسع الواسعي، أهمية هذا المشروع لتوفير الاستجابة المتكاملة المنقذة للحياة للفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالإسهالات المائية الحادة بسبب الكوليرا أو سوء التغذية .

وأوضحوا أن المشروع يشمل توفير الخدمات الصحية الشاملة والمياه والصرف الصحي والنظافة الصحية للمناطق والفئات المستهدفة على مدى عام كامل.

مشيرين إلى أن المشروع يستهدف 39841 فردا منهم 35 688 فردا من النازحين، وهم من السكان الأكثر ضعفا وذوي الاحتياجات الحادة والمخاطر العالية لتفشي الأمراض وسوء التغذية في مديرية الوادي بمحافظة مأرب ومديرية خب والشعف بمحافظة الجوف.

كلمات دالّة